طنجة تحتضن الدورة الثانية للمهرجان الدولي لابن بطوطة / alaraby.co.uk

طنجة تحتضن الدورة الثانية للمهرجان الدولي لابن بطوطة / alaraby.co.uk

www.alaraby.co.uk

للسنة الثانية على التوالي، ستحتضن مدينة طنجة المغربية “المهرجان الدولي لابن بطوطة”، وهو تظاهرة ثقافية تهدف إلى ترويج وجهة طنجة السياحية وتدعيم إشعاعها الدولي عبر استحضار حياة أحد أبنائها العظام، الرحالة “ابن بطوطة”. وسيكون شعار هذه الدورة، التي ستقام بين 9 و12 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، هو “الرحالة، سفراء السلام”. وحسب عزيز بنايني، رئيس الجمعية المغربية لابن بطوطة، فإن هذا المهرجان مناسبة للتنويه بما يمثله ابن بطوطة كرحّالة عظيم تتجسّد فيه قيم الحكمة وجرأة الاستكشاف والمعرفة.

ويشكّل هذا المهرجان ملتقى مميّزاً لعشّاق السفر والاستكشاف ومهنيي الصناعة السياحية والمفكرين والفنانين. ويتضمن برنامج الدورة تنظيم كرنفال يجوب شوارع طنجة، وملتقى للجغرافيين والرحالة الكبار، ومعرضاً فنياً حول الأسفار، وعرضاً مسرحياً، وندوات سوسيو-ثقافية ستجعل من طنجة فضاء مفتوحاً للسلم وملتقى للشعوب.

كما سيعرف المهرجان أيضاً حضور عدد كبير من هواة السفر والتجوال، وكذا متتبّعي خطى الرحالة ابن بطوطة، والذين سيشدّون الرحال نحو طنجة من مختلف أنحاء العالم، نظراً لكونها مسقط رأس هذا الرحالة الذي بدأ رحلته من مدينة طنجة.

ومحمد بن عبد الله بن محمد اللواتي الطنجي، المعروف بابن بَطُّوطَة، والمُزدَادُ في 24 فبراير 1304 بطنجة، هو رحالة شهير ومؤرخ وقاضٍ وفقيه مغربي، لقّب بأمير الرحّالين المسلمين، خرج من طنجة سنة 725 هجرية، فطاف بلاد المغرب ومصر والسودان والشام والحجاز وتهامة ونجد والعراق وفارس واليمن وعمان والبحرين وتركستان وما وراء النهر وبعض الهند والصين وجاوة وبلاد التتار وأواسط أفريقيا، واتصل بكثير من الملوك والأمراء فمدحهم واستعان بهباتهم على أسفار، ووصف كلّ ذلك في كتابه “تُحفة النُّظار في غرائب الأمصار وعجائب الأسفار” والمعروف أيضاً باسم “رحلة ابن بطوطة”.

Leave a response